اشترك في النشرة الأخبارية
حدد المنطقة التي تهتم بها وأدخل بريدك الإلكتروني
اشترك
#243سبتمبر 2021

مرحلة جديدة للضبعة

العودة إلى المحتويات

وصلت وحدة الضبعة الأولى للطاقة النووية في مصر إلى مستوى جديد بعد أن  تم تقديم طلب للحصول على التراخيص المطلوبة لإنشاء وحدتي الطاقة الأولى والثانية. وصل المشروع مرحلة جديدة أخرى.

سلمت هيئة المحطات النووية المصرية (NPPA) التراخيص المطلوبة للحصول على إذن إنشاء وحدتي الطاقة الأولى والثانية في محطة الضبعة النووية إلى هيئة الرقابة النووية والإشعاعية (ENRRA).

وقد سبق تقديم الوثيقة عمل مشترك بين NPPA وقسم الهندسة   ASEلروساتوم حيث قال دكتور أمجد الوكيل رئيس مجلس إدارة NPPA: “سبق هذا الحدث عمل شامل مشترك لهيئة المحطات النووية وشركة ASE الهندسية لشركة روساتوم من أجل الانتهاء من إعداد وثائق التراخيص. واليوم نفتخر بإكمال هذا العمل بأعلى معايير الجودة مع مراعاة تحقيق المتطلبات المحلية والعالمية”.

وبمجرد الحصول على الإذن سيتمكن الطرفان المصري والروسي من الشروع في أعمال البناء الشاملة في الموقع.

“بفضل الجهود المنسقة التي بذلتها الفرق الروسية، تمكننا وعلى وجه السرعة من إنجاز المهمة الصعبة المتمثلة في تنسيق عملية إصدار الوثائق وذلك مع مراعاة المتطلبات الفنية لعقد EPC الموقّع والتماشي مع ظروف موقع الإنشاء”، وفق ما أشار إليه غريغوري سوسنين، نائب رئيس شركة ASE ومدير مشروع إنشاء محطة الضبعة.

ستتكون المحطة من أربع وحدات طاقة بقدرة 1200 ميغاوات لكل منها سيتم تجهيزها بمفاعل VVER-1200 من الجيل الثالث المتقدمGEN3+) ). لا يقتصر دور روساتوم على إنشاء المحطة فحسب، بل وأنه سيقوم بإمداد المحطة بالوقود النووي طيلة عمر تشغيلها، كما سيقوم الجانب الروسي بتنظيم برامج تدريبية للكوادر المصرية وسيقدم الدعم في تشغيل وصيانة المحطة على مدار السنوات العشر الأولى من عملها.

تعمل الشركة النووية الروسية أيضًا على زيادة الوعي العام بالطاقة النووية. على سبيل المثال، شاركت روساتوم في أحد أقدم وأكبر معارض الكتب الدولية التي أقيمت في القاهرة في الفترة من 30 يونيو حتى 15 يوليو وقدمت كتابين حول العلوم والتكنولوجيا النووية، هما: “الأبجدية النووية” و”مهن الصناعات النووية”.

يوضح كتاب “الأبجدية النووية” الأساسيات النووية والطاقة النووية وكيفية عمل محطات الطاقة النووية. أما كتاب “مهن الصناعات النووية” فيصف تنوع المهن في الصناعة النووية ومساهمتها في تنمية المجتمع والبيئة. من خلال قراءة هذا الكتاب، سيتعرف طلاب المدارس الذين يختارون مهنتهم المستقبلية على مجالات التكنولوجيا النووية المطلوبة، مثل: توليد الطاقة والطب والزراعة وعلم الآثار وغيره.

أهدت شركة روساتوم كتابين إلى المكتبات العامة الكبيرة في مصر وعدد من المدارس الدولية، والمراكز الثقافية العاملة بالبلاد. الكتابان متوفرتان الآن في المكتبات العامة الكبرى وسيساعدان في زيادة الوعي العام بالطاقة النووية وزيادة الاهتمام بالعلوم الفيزيائية بين الشباب. يمكنك الحصول على نسختك المجانية للقراءة عند زيارة منافذ تجارية لدار نشر “كتبنا”  وفروع مكتبات الشروق والديوان. ويمكنك أيضًا زيارة المركز الثقافي الروسي بالقاهرة والمجلس الأعلى للثقافة في القاهرة.

“إنه لشرف عظيم لنا أن نشارك في أقدم معرض دولي للكتاب في العالم العربي، وهو معرض أقيم بين محبي الكتب ومحترفي النشر. ونأمل بأن يساعد الكتابان جيل الشباب في مصر على الوصول إلى المزيد من المعرفة حول التكنولوجيا النووية ومساهمة الطاقة النووية في التنمية التكنولوجية والاقتصادية للبلاد وسيفتحان آفاقا مهنية جديدة لأطفال المدارس والشباب المصريين في الصناعة النووية”، على حد قول غريغوري سوسنين.

إن محطة الطاقة النووية ليست فقط مصدرًا لتوليد الكهرباء الصديق للبيئة ، ولكنها أيضًا أكبر مشروع بنية تحتية يدعم تنمية القطاعات الاقتصادية المختلفة ويساهم في زيادة دخل الدولة. تلعب الطاقة النووية دورًا رئيسيًا في التنمية المستدامة للبلاد. تمت مناقشة هذه الموضوعات خلال المائدة المستديرة الإعلامية التي نظمتها شركة روساتوم بالتعاون مع هيئة  NPPA.

“تساهم محطة الطاقة النووية في تفعيل ما لا يقل عن 6  أهداف للتنمية المستدامة للأمم المتحدة، حيث أنها منخفضة الكربون وتوفر مصدرًا للكهرباء بأسعار معقولة وطويلة الأجل. كما تقوم بدعم المنتجين المحليين، وذلك من خلال توفير 3-4 مليارات دولار نتيجة استخدام الصناعات المحلية خلال فترة البناء، فضلاً عن خلق حوالي 3000 فرصة عمل جديدة وأكثر من 10000 وظيفة غير مباشرة وفقًا لتقديراتنا”، حددت بولينا ليون، رئيس الاستدامة في روساتوم.

AtomStroyExport (ASE)

التابعة للقسم الهندسي لشركة روساتوم وهي شركة رائدة عالميًا في تشييد معظم محطات الطاقة النووية في الخارج ولديها أكبر مجموعة من عقود البناء للمحطات في العالم. ويعمل القسم  في أوروبا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ. إن الأنشطة الأساسية لـ (ASE) هي إدارة مشاريع بناء محطات الطاقة الحرارية والنووية والإشراف على التصميم والإنشاء والخدمات الاستشارية ذات الصلة.