اشترك في النشرة الأخبارية
اشترك
#237يناير 2021

روسيا تصنف الطاقة النووية على أنها مستدامة

العودة إلى المحتويات

اتجاهات نحو التنمية المستدامة

في نوفمبر 2020، وقع VetroOGK (شركة تابعة لروساتوم متخصصة في توليد  طاقة الرياح) و SiburEnergoManagement (SIBUR Group) اتفاقية حول توريد الكهرباء من مزرعة رياح روساتوم في أديغيا إلى مرفق الإنتاج Biaxplen (SIBUR Group) الواقع في  نوفوكويبيشيفسك في مقاطعة سمارا. وتقوم الشركة  بتصنيع أغشية ثنائية المحور تستخدم في إنتاج عبوات المواد الغذائية والسلع الاستهلاكية والملصقات والأشرطة اللاصقة. في الوقت الحالي لن تكون  توريدات الكهرباء كبيرة – تختبر  SiburEnergoManagement المورد الجديد وبعد  ذلك فقط ستتخذ القرار حول تمديد الاتفاقية وزيادة  التوريدات.

وتوفر مزرعة الرياح في أديغيا الطاقة الكهربائية التي  يحصل عليها مرفق إنتاجBiaxplen  Novokuibyshevsk عبر شبكة الطاقة الموحدة في روسيا.

” نقوم بزيادة حصة مصادر الطاقة المتجددة وذلك من خلال التوليد الداخلي والعقود المباشرة مع موردي الطاقة الخضراء وكل ذلك جزء لا يتجزأ من استراتيجية التنمية المستدامة لعام 2025 في SIBUR والتي تهدف إلى تقليل تأثيرنا على البيئة ، ” –  يقول فلاديمير توبيكين، رئيس قسم الطاقة والموارد في SIBUR.

وتعتبر مصادر الطاقة المتجددة من أنظف مصادر  الطاقة في العالم التي تترك بصمة كربونية ضئيلة.  وبناء على ذلك، تعد المنتجات المصنوعة بمساعدة الطاقة المولدة من نظم مصادر الطاقة المتجددة  أنظف. وتساعد سلسلة التوريد بأكملها في تحقيق هدفين للتنمية المستدامة: الإنتاج والاستهلاك المسؤول وتوليد الطاقة النظيفة وبأسعار معقولة.

“في الوقت الحالي تتيح سياسة استهلاك الحد الأدنى من الكربون للشركة امكانية المنافسة، بشرط أن يلتزم البائعون والموردون على طول سلسلة التوريد بأكملها بنفس المبادئ. وتساهم NovaWind  على تقليل البصمة الكربونية وتحويل أكبر عدد ممكن من الشركات إلى التنمية المستدامة،” وفق  ما قاله ألكسندر كورتشاغين، الرئيس التنفيذي لشركة  (نوفا ويند) وهو (قسم طاقة الرياح في روساتوم).

وفي أوروبا، يجري تناول سلاسل تزويد مستدامة وخاصة إمدادات الطاقة المتجددة بطريقة جدية، من حيث البيئة وحماية السوق الداخلية على حد سواء. واقترحت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير  لاين فرض “ضريبة كربون” على المنتجات المستوردة إلى الاتحاد الأوروبي.

أخذاً في الاعتبار هذه الخطط، تهتم الشركات الروسية بجعل منتجاتها “صديقة للبيئة” باستخدام  الطاقة المتجددة. وستساعد الطاقة النظيفة بما في  ذلك  مصادر الطاقة المتجددة Biaxplen على إثبات أن منتجاتها نظيفة وتفادي دفع ضريبة الكربون. وحسب موقع الشركة، ” تعمل Biaxplen على زيادة توريدات إلى أسواق الاتحاد الأوروبي”.

حسب AtomEnergoPromSbyt ((AEPS، وهي شركة لتوزيع الكهرباء تابعة لمجموعة روساتوم،  غالبًا ما تهتم الأقسام المحلية للشركات الدولية بشراء  الطاقة النظيفة. “بشكل عام، يتعلق الطلب على الطاقة النظيفة بالعلامات التجارية العالمية المدرجة في مبادرة  RE100  في إطار موافقتها على الالتزام بالحد من تأثير إنتاجها على البيئة”، قال يفغيني يروخين، نائب الرئيس التنفيذي في قسم المبيعات في AEPS .

إحدى هذه الشركات، Nestle Purina PetCare (شركة تابعة لـNestle Russia) الواقعة في فورسينو، في منطقة كالوغا والتي تشتري الطاقة  الكهربائية من مزرعة الرياح في أديغيا منذ مايو  2020. وينص العقد على توفير 50 ​​مليون كيلووات ساعة من الكهرباء.

وينبغي إثبات استخدام الطاقة النظيفة حيث يمكن للاتفاقية بين المستهلك والمورد للطاقة النظيفة من  مصادر الطاقة المتجددة أن تكون بمثابة التأكيد. في روسيا تنشر مؤسسة NP Market Council Association  قائمة عمليات الشراء للطاقة النظيفة  وعقود بيع شهرياً.

كما يمكن لمرجع الحسابات المستقل بمراجعة العقود. على سبيل المثال، في حال انتماء الشركة إلى مبادرة  RE100 العالمية للطاقة المتجددة (RE100  تدعم استخدام 100٪ من الطاقة المتجددة)، يتم مراجعة  عقود الشركة من حيث تلبية مبادئ RE100.

تثبت شهادة المنشأة الخاصة بأن الطاقة مولدة من مصادر متجددة في روسيا. وسيكون ذلك وثيقة إلكترونية تشهد بأن الكهرباء مولد “بمزيج من الآثار  البيئية والاجتماعية والآثار الإيجابية الأخرى”.

بعد استلام الشهادة، يحق لحاملها توزيع المعلومات التي تفيد بأن ‏أنشطته ومنتجاته مرتبطة بآثار إيجابية ناشئة عن إنتاج الكهرباء ‏في منشآت توليد مؤهلة، مثل الحد من التأثير البشري على الصحة ‏والبيئة وتحسين نوعية الحياة‎.

بحسب القانون فإن “منشآت التوليد المؤهلة” تشمل مصادر الطاقة المتجددة والمحطات النووية. وهذا  يعني أن روسيا قد تصبح أول دولة أوروبية تعترف  قانونًا بأن توليد الطاقة النووية له آثار اجتماعية  وبيئية إيجابية.

إن روسيا ستبدأ بإصدار شهادات المنشأ في عام 2022. في أوروبا ، تم إصدار هذه الشهادات لفترة  طويلة، لذا فإن المهمة الرئيسية هي دمج النظامين الروسي والأوروبي.

تقوم شركة نوفاويند (التابعة لروساتوم) ببناء مزارع الرياح وتوليد الكهرباء باستخدام طاقة الرياح. بحلول

العام 2024، تخطّط شركة نوفاويند لبناء محطّات  طاقة الرياح بقدرة إجمالية تبلغ حوالي 1.2 غيغاواط.

في 2020، أكملت نوفاويند بناء مزرعتي الرياح في جنوب روسيا. وستقوم أديغيا بتوليد أكثر من 350  مليون كيلوواط ساعة سنويًا ما يعد 20 ٪ من  استهلاك الطاقة في جمهورية أديغيا. تم بدء تشغيل مزرعة كوتشوبييفسكايا ( 210ميغاواط) في نهاية  2020 حيث بدأت بتزويد سوق الجملة للطاقة

الكهربائية والقدرات الانتاجية في روسيا بالكهرباء.

في الوقت الحالي تقوم نوفاويند ببناء مزارع الرياح  مارتشينوفسكايا (120 ميغاواط)، وكارمالينوفكسايا (60 ميغاواط) وبونداريفسكايا (120 ميغاواط). ويتم  مسح أكثر من 80 موقع بناء محتمل، كما يجري  أخذ قياسات الرياح في ثلاث مناطق.