اشترك في النشرة الأخبارية
اشترك
#251مارس 2022

من خلال الجمع بين مشاريع التعدين لشركة روساتوم في روسيا، تلعب مجموعة ARMZ دورًا مهمًا بين أقسام الشركة النووية الروسية. حيث تعمل المجموعة في عمليات تعدين اليورانيوم والذهب، واستكشاف الخامات المعقدة، وإنتاج الفلزات والمعادن الأرضية النادرة.

اليورانيوم

تُعدّ مجموعة ARMZ من المنتجين العشرة الأوائل لليورانيوم على مستوى العالم، وفقًا للرابطة النووية العالمية. فقد أنتجت الشركة، في العام 2020، 2846 طنًا من اليورانيوم، أي ما يعادل 6% من الإنتاج العالمي في ذلك العام. وسيتم الكشف عن بيانات العام 2021 في التقرير السنوي للشركة النووية الروسية. وفي الوقت نفسه، يقول البيان الصحفي السنوي الذي نشرته مجموعة ARMZ أن الشركة تجاوزت خطة إنتاج اليورانيوم بنسبة 5%. وسوف يتم تحويل كل اليورانيوم المستخرج في مجموعة ARMZ إلى منشآت تصنيع الوقود النووي التابعة لشركة روساتوم، مما يغطي حوالي 50% من إجمالي حاجتها من اليورانيوم.

تضم مجموعة ARMZ ثلاثة مصانع لتعدين اليورانيوم تقع في روسيا، وهي: دالور Dalur (في منطقة كورغان)، وخياجدا Khiagda (في جمهورية بورياتيا)، واتحاد بريارغونسكي لصناعات التعدين وإنتاج المواد الكيماوية (PIMCU) (في إقليم ما وراء البايكال).

يقوم مصنعا دالور وخياجدا بتعدين اليورانيوم عن طريق الترشيح في الموقع (ISL)، وهو أكثر عمليات التعدين كفاءةً واستدامةً من حيث التكلفة. في حين لا يمكن استخدام التقنية ذاتها في مصنع PIMCU، وذلك بسبب خصائص محددة للخام المحلي، وتستخدم طرائق التعدين تحت الأرض بدلاً من ذلك.

تواصل المصانع الثلاثة القيام بأنشطة الاستكشاف وزيادة الاحتياطيات المعدنية وبناء مرافق إنتاج جديدة. وفيما يلي ندرج أمثلةً عن إنجازاتها خلال العام 2021، حيث أطلقت خياجدا إنتاج اليورانيوم في مناجم Kolichkan، وأكمل مصنع دالور الاستعدادات لتطوير مناجم Dobrovolnoe. ومن المفترض أن تبدأ خياجدا في تطوير منجم إضافي واحد على الأقل في العام 2022، بينما سيبدأ دالور عمليات الإنتاج التجريبية في مناجم دوبروفولنوي. ويواصل مصنع PIMCU بناء المنجم رقم 6 لتطوير مناجم اليورانيوم في أرغونسكوي وزيرلوفوي والتي لديها احتياطيات كافية لتزويد مرافق إنتاج مركّب U3O8 باليورانيوم لمدة 30 عامًا. ويُتوقّع أن يبدأ المنجم بالعمل في العام 2026.

الفلزات والمعادن الأرضية النادرة

تشرف مجموعة ARMZ على الصناعة الروسية للفلزات النادرة والمعادن الأرضية النادرة وفقًا لخريطة طريق تكنولوجيا المواد والأدوات الجديدة.

منذ وقت ليس ببعيد، تم وضع مصنع Tugansky Gok للتعدين في منطقة تومسك (ويسترن سيبيريا) قيد العمل. ينتج هذا المصنع، الذي تمتلك روساتوم %25 من أسهمه، الزركونيوم، والإلمينيت، والروتيل واللوكسين المستخرجين من المواد الخام من منجم توغانسكي. وتبلغ طاقة المعالجة الحالية 575000 طن من التربة الخام سنويًا، ويمكن زيادتها في المستقبل. حيث سيتم اتخاذ قرار بشأن زيادة الطاقة الإنتاجية خلال العام 2023. وسيتم نقل الزركونيوم المركّز في المقام الأول إلى مصنع شيبتسك الميكانيكي (جزء من روساتوم). وستقوم شركة VSMPO-Avisma، وهي شركة روسية تصنّع التيتانيوم الاسفنجي، بشراء مركز الإلمينيت الذي يحتوي على التيتانيوم. في وقت لاحق، سيكون مشتري هذه المواد هو مصنع تصنيع ثاني أكسيد التيتانيوم، والذي يقوم قسم الوقود النووي تفيل (TVEL) في روساتوم ببنائه في سيفيرسك.

يقوم مصنع دالور بتصنيع السكانديوم كمنتجٍ ثانوي. فقد أنتجت الشركة، خلال العام 2021، أكثر من 500 كيلو غرام من أكسيد السكانديوم وأكثر من 200 كيلو غرام من سبائك ألومنيوم السكانديوم. ويطمح دالور إلى رفع الإنتاج حتى طن واحد من أكسيد السكانديوم سنويًا واتخاذ قرار بشأن توسيع إنتاج السبائك.

وبفضل جهود التطوير التنظيمي في روساتوم، أصبح بالإمكان البدء في بناء محطة استخراج في مناجم Tomtor. وهو ثالث أكبر احتياطي للمعادن النادرة على مستوى العالم وفقًا لما ذكرت شركة بوليميتال الشريكة في المحطة. ووفقًا للتقديرات الأولية، تصل احتياطيات رواسب تومبور إلى 11.4 مليون طن من الخام، بما في ذلك 0.7 مليون طن من أكسيد النيوبيوم (2% درجة متوسطة) و1.7 مليون طن من أكاسيد معدنية نادرة (14.5% درجة متوسطة). وسيتم بناء مصنع تومبور في كراسنوكامينسك؛ وستخزن المخلفات في مصنع PIMCU.

الذهب والخامات المركّبة

تبلغ حصة مجموعة ARMZ من احتياطي الذهب في Lunnoe 51%. في حين يعود الباقي إلى Seligdar، صانع الذهب ومشغّل المشروع الروسي. تمتلك ARMZ أيضًا الاحتياطي في Sovinoe وSevernoe. تخطط الشركة لتأكيد احتياطيات سوفينوي في عام 2024 وتنفذ حاليًا أنشطة الاستكشاف. بالنسبة لرواسب سيفيرنوي، أطلق حامل ترخيص Elkonsky GMK إنتاجًا تجريبيًا للذهب. تقدر احتياطيات سيفيرنوي بـ 36 طنًا من الذهب، مع إنتاج متوقع يبلغ 1.2 طن من الذهب سنويًا.

كما تستعد شركة ARMZ لتطوير رواسب بافلوفسكوي للرصاص والزنك في أرخبيل نوفايا زيمليا. في ديسمبر/ كانون الثاني الماضي، نشرت الشركة بيانًا صحفيًا كشفت فيه عن احتياطي الموارد المعدنية ومخزونات الخام JORC. ووفقًا للتقديرات، تبلغ موارد رواسب بافلوفسكوي 55 مليون طن من خام الزنك (3.6% درجة متوسطة). بينما يُقدّر الاحتياطي بـ 19 مليون طن من الخام (3.3% درجة متوسطة). ومن المتوقع أن ينتج الموقع 2.6 مليون طن من الخام سنويًا.

وأيضًا…..

تضم مجموعة ARMZ أيضًا VNIPIpromtechnologii وRusburmash. الأول هو مركز هندسي لجميع مرافق التعدين في ARMZ. بينما يقوم الآخرُ بعمليات التعدين والبناء لمجموعة ARMZ ولعملاء من أطراف أخرى. تضم المجموعة أيضًا ARMZ Mining Machinery وهي شركة مصنّعة لآلات ومركبات Li-ion للتعدين التي تعمل بالبطاريات.

وقد صرّح أليكسي شيميتوف، النائب الأول للرئيس التنفيذي لمجموعة ARMZ قائلًا: “قمنا بتنويع أعمالنا. يرتبط التطوير الإضافي لـARMZ، أولاً وقبل كل شيء، بمعادن الأرض النادرة ومشاريع تعدين الذهب. ولا داعي لأن نقول إننا لن نخفّض إنتاجنا من اليورانيوم“.